تغيير حجم الخط ع ع ع

تبذل دولة الاحتلال جهوداً مضنية لدمج الشباب المغاربة في شركات إسرائيلية عالية التقنية، واستيعابهم في حاضنات لتطوير الطائرات بدون طيار، والشركات الناشئة المتعاملة مع أزمة المناخ من أجل ترسيخ التطبيع.

يشار إلى أن ذلك تم الكشف عنه في مؤتمر إسرائيلي مغربي شهدته الدار البيضاء، وتم خلاله توقيع 13 مذكرة تفاهم بينهما، بهدف تعزيز التعاون في صناعة التكنولوجيا العالية.

جدير بالذكر أنه بحث مسؤولون إسرائيليون ومغاربة، تشجيع الاستثمار، وتبادل السياحة، ودعم التعاون التجاري، وجلب عمال من المغرب إلى إسرائيل.

من جانبها، قالت وزارة خارجية الاحتلال إنه “زار رئيس الدائرة السياسية الاستراتيجية بوزارة الخارجية الإسرائيلية، السفير ألون بار، المغرب، لإجراء مباحثات سياسية مع نظيره المغربي، والتقى بالمدير العام لوزارة الخارجية المغربية فؤاد يازور”.

وتابعت: “ترأس رئيس دائرة الشرق الأوسط بوزارة الخارجية المغربي، فؤاد أخرف، الحوار المشترك عن الجانب المغربي”.

وأضافت الوزارة: “كان الهدف من الحوار مناقشة السياسة التي يمكن من خلالها تعميق التعاون الثنائي، مع التركيز على جلب العمّال المغاربة إلى إسرائيل، وتشجيع الاستثمار وتبادل السياحة ودعم التعاون التجاري” حسب قولها.

اقرأ أيضاً : تطوير آليات التشاور بين المغرب والاحتلال