تغيير حجم الخط ع ع ع

 

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلية، فجر الإثنين، الشيخ حسن يوسف، القيادي البارز في حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، في حملة استهدفت الضفة الغربية.

ووفق شهود عيان، فإن”قوات الاحتلال، شنت الإثنين، حملة اعتقالات واسعة طالت 27 مواطنًا من أنحاء متفرقة من الضفة، بينهم الشيخ يوسف، من بلدة بيتونيا غربي رام الله.

ومنذ أيام، تشن قوات الاحتلال حملة اعتقالات طالت عددًا من نشطاء الحركة في الضفة الغربية، بالتزامن مع حلول ذكرى تأسيس حركة حماس، الـ 34.

والسبت الماضي، أصدر كل من مؤسسات: هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير الفلسطيني، ومؤسسة “الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان”، ومركز “معلومات وادي حلوة”، بيانًا كشفوا فيه أن سلطات الاحتلال اعتقلت خلال نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، 402 فلسطيني، بينهم أطفال ونساء.

ووفق جماعات حقوقية، فإن حوالي 4650 أسيرًا فلسطينيًا يعانون ظروفًا قاسية داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي، بينهم 40 امرأة و 200 قاصرًا و 520 قيد الاعتقال الإداري.

والاعتقال الإداري هو عبارة عن حبس بأمر عسكري من الاحتلال، من دون توجيه لائحة اتهام، ويمتد لستة أشهر، قابلة للتمديد.