تغيير حجم الخط ع ع ع

تسببت تصريحات رئيس المفوضية الأوروبية، “أورسولا فون لير لاين”، بشأن سبب عدم وقف أوروبا شراء النفط الروسي حتى الآن رغم غزو روسيا لأوكرانيا، في حالة من الجدل.

من جانبها قالت أورسولا فون لير لاين بمقابلة على قناة  MSNBC: “ما علينا دوماً القيام به هو إيجاد التوازن الصحيح بين عدم إلحاق الضرر باقتصادنا لأن هذا هو الجانب الأقوى لدينا أمام هذا العدوان الروسي، عدوان بوتين، وآخذ مثال النفط، ما ينبغي علينا الحذر منه هو أنه في حال قمنا بقطع كامل وبشكل فوري من اليوم للنفط الروسي فهو “بوتين” قد يتمكن من أخذ النفط الذي لا يبيعه للاتحاد الأوروبي إلى السوق العالمية حيث ستزداد الأسعار ويبيعه مقابل المزيد”.

وأضافت المسؤولة الأوروبية: “علينا أن نكون استراتيجيين للغاية حيال كيفية التعامل مع هذا الموضوع، وأيضا أهمية أن نقنع باقي العالم بأن نجفف مصادره”.

وتابعت مع مرور الوقت ما نقوم به هو التخلص من الاعتماد على الوقود الأحفوري الروسي بأنواعه الثلاثة وعدم العودة إليه مجدداً أبداً.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين”، كان قد قال في تصريحات له الثلاثاء إن بعض الدول الأوروبية لا يمكنها التخلي عن النفط الروسي، مضيفاً خلال اجتماع بشأن صناعة النفط: “الدول الأوروبية تواصل فرض عقوبات جديدة على أسواق النفط والغاز، كل هذا يؤدي إلى التضخم لكن بدلا من الاعتراف بأخطائهم هم يبحثون عن شخص يلومونه”.

وتابع الرئيس الروسي: “يدرك الأوروبيون أنهم لا يستطيعون التخلي تماما عن موارد الطاقة الروسية ومن الواضح أيضا أن بعض دول الاتحاد الأوروبي التي ترتفع فيها حصة الطاقة الروسية بشكل خاص، لن تكون قادرة على التخلي عن طاقتنا لفترة طويلة”.

اقرأ أيضاً : دول أوروبية ترفض دفع ثمن الغاز الروسي بالروبل