تغيير حجم الخط ع ع ع

 

قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي نفتالي إنه لن يتخلى عن موقفه الرافض لإقامة دولة فلسطينية، قائلا “طالما أنا رئيس الحكومة فلن يكون هناك تطبيق لاتفاق أوسلو”.

وأضاف في حوار مع  صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية، أمس الخميس، “أنا من الجناح اليميني، ومواقفي لم تتغير، مازلت أعارض إقامة دولة فلسطينية وأدافع عن دولتنا، ولن أسمح بمفاوضات سياسية على خط الدولة الفلسطينية، ولست مستعدا للقاء أي من قادة السلطة الفلسطينية”، وتابع “طالما أنا رئيس الوزراء فلن تكون هناك أوسلو”

وحول لقاءات عقدها وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد، ووزير الدفاع بيني غانتس مع مسؤولين فلسطينيين مؤخرًا، قال بينيت “ليس لديهم سلطة التحرك في الموضوع السياسي”.

وأعرب بينيت في أكثر من مناسبة عن رفضه القاطع لإقامة دولة فلسطينية، بينما اعتبرت السلطة الفلسطينية أن تلك التصريحات “مرفوضة وتعبر عن فكر استعماري رافض للسلام”.

وتوقفت المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي منذ إبريل 2014، بسبب رفض إسرائيل وقف الاستيطان، والإفراج عن الأسرى الفلسطينيين بالسجون الإسرائيلية.