تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشفت قناة عبرية، أمس الاثنين، عن صفقة ضخمة بين دولة الإمارات والكيان الصهيوني، وذلك رغم استمرار دولة الاحتلال في عدوانها على الشعب الفلسطيني، والمقدسات الإسلامية، ومخطط تهويد حي الشيخ جراح بالقدس.

وكشفت قناة “كان العبرية” أن دولة الاحتلال والإمارات اتفقتا على نقل كميات كبيرة من النفط إلى الكيان لنقله وتصديره إلى أوروبا.

يذكر أن صواريخ المقاومة الفلسطينية كانت قد ضربت خط النفط في عسقلان الذي يصل من الإمارات إلى الاحتلال الإسرائيلي، حيث وصلت صواريخها إلى المدن المحتلة في أقصى الشمال، وشكلت تهديدًا غير مسبوق له.

وبدأ مسلسل الخيانة العلني لبعض الأنظمة العربية في علاقاتها مع الاحتلال الصهيوني منذ أعلن الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، في 13 أغسطس/ آب الماضي، اتفاقًا لتطبيع العلاقات بين الإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي. وقد انضم لاحقًا لها كلًا من البحرين والمغرب والسودان.

ومنذ توقيع اتفاق الخيانة مع الاحتلال، وقعت الإمارات عشرات الاتفاقات مع الاحتلال، في مجالات عديدة، منها التجارة والسياحة والرياضة، في مشهد يدل على أن الأمر ليس اتفاق تطبيع، بل هو تحالف كامل وتطابق في الرؤى.