تغيير حجم الخط ع ع ع

واصل الشعب السوداني خروجه للتظاهر لليوم الرابع على التوالي في شوارع الخرطوم وضواحيها، مطالباً بإنهاء حكم العسكر وتسليم السلطة إلى حكومة مدنية.

 

يشار إلى تسعة أشخاص قد قتلوا في احتجاجات يوم الخميس الماضي والذي وصف باليوم الأكثر دموية هذا العام.

 

 

جدير بالذكر أنه قد مر أكثر من ثمانية أشهر على الانقلاب العسكري الذي أدخل البلاد في دائرة من العنف وعمّق الأزمة الاقتصادية، والسياسية في البلاد

 

كما تجدر الإشارة إلى أن قائد الجيش عبد الفتاح البرهان قد قاد انقلاباً في في 25 تشرين الأول/ أكتوبر 2021، أنهى به تقسيماً هشّاً للسلطة بين المدنيين والعسكريين الذين تمّ تنصيبهم بعد الإطاحة بحكم الرئيس السابق عمر البشير عام 2019. 

 

اقرأ أيضاً : السلطات السودانية تقتل المتظاهرين في الخرطوم وأم درمان