تغيير حجم الخط ع ع ع

أجرت عقيلة الرئيس التركي، “أمينة أردوغان”، الثلاثاء، زيارة تضامنية للنساء المعتصمات أمام مقر حزب “الشعوب الديمقراطي” في ولاية ديار بكر، للمطالبة باسترداد أبنائهن المختطفين من قبل تنظيم “بي كا كا” الكردي في جبال قنديل شمالي العراق.

وخلال زيارتها التي رافقتها فيها وزيرة الأسرة والعمل والخدمات الاجتماعية التركية، “زهراء زمرد سلجوق”، أعربت “أمينة أردوغان”، عن “دعمها وتضامنها مع الأمهات”، وعن تمنياتها بأن “يتمكن من اللقاء بأبنائهن في أقرب وقت”.

وأضافت مخاطبة الأمهات: “أؤمن من أعماق قلبي أن قوة فؤاد الأم ستنتصر على الإرهاب والسلاح والظلم، أنتن تقمن هنا بثورة، ستتمكن من إنهاء هذه المشكلة”.

وتشهد ولاية ديار بكر جنوب شرقي تركيا، اعتصامات متواصلة منذ 3 سبتمبر/أيلول الماضي، بدأتها أمهات تحمّل “الشعوب الديمقراطي” مسؤولية خطف أبنائهن وإرسالهم إلى معسكرات منظمة “بي كا كا” في جبال قنديل شمالي العراق.