تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت ستيفاني ويليامز مبعوثة الأمم المتحدة بالإنابة إلى ليبيا، في إحاطتها لمجلس الأمن ،اليوم الخميس، أن اتفاق وقف إطلاق النار لا يزال ملتزما به ولجنة 5+5 تستحق الثناء، كما كررت ويليامز دعوة الأمين العام الأطراف الدولية لاحترام اتفاق وقف إطلاق النار.

 

وصرحت المسؤولة الأممية “تمكنا من إيقاف دوي المدافع في ليبيا لكن المجتمع لا يزال يواجه تبعات الحرب”.

 

وأشارت ستيفاني أن اللجنة العسكرية 5+5 تعمل على إخراج المرتزقة من ليبيا، كما أعربت ستيفاني ويليامز عن قلقها جراء تلقي ميلشيات حفتر والقوات المسلحة التابعة لحكومة الوفاق المعترف بها دولياً تعزيزات عسكرية في الآونة الأخيرة.

 

ويوم السبت، دعت اللجنة العسكرية الليبية المشتركة 5+5 في بيان، الدول المشاركة في مؤتمر برلين، إلى تنفيذ ما تعهدت به من التزامات تجاه الأزمة الليبية، والتي تشمل ترحيل المقاتلين الأجانب إلى بلدانهم.

 

ومساء أمس، طالب مجلس الأمن الدولي باحترام وقف إطلاق النار ووضع آلية فعالة لمراقبته.

 

وأشارت ستيفاني إلى حدوث “تقدم في المجال الاقتصادي في ليبيا” مشيرة إلى أن “الشهر الماضي شهد إصلاحات طال انتظارها مثل إعادة تفعيل عمل البنك المركزي وتوحيد سعر الصرف”، وأضافت أن “هناك قيود تعطل إقرار ميزانية موحدة في ليبيا”

 

ورحبت ستيفاني بما صرفته حكومة الوفاق الوطنية لإقامة الانتخابات في موعدها، وأشارت أنها شاركت في حوار رقمي مع 1000 ليبي 76% منهم يؤيدون الانتخابات.