تغيير حجم الخط ع ع ع

اتهمت 11 منظمة حقوقية دولية، شركة رويال جيت الإماراتية للطيران، بالتورط في تسليم المعارض البحريني أحمد جعفر محمد على لبلاده.

وطالبت المنظمات الشركة، بالكشف عن ملابسات ضلوعها في تسليم المعارض البحريني، حيث تم نقله من صربيا إلى البحرين باستعمال طائرة مستأجرة تابعة للشركة.

وقالت المنظمات في رسالة نشرها موقع منظمة “أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين” إنها قلقة بشأن تورط شركة الطيران في تسليم المعارض البحريني الغير مشروع، وأنه في يوم 24 يناير الجاري، تم استخدام طائرة رويال جيت “A6-RJC” لنقل أحمد على من صربيا للبحرين على متن الرحلة رقم ROJO023.

واعتبرت المنظمات تسليم أحمد على انتهاكًا واضحًا لأمر قضائي صادر عن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، بعدم تسليمه، بسبب ظروف الاحتجاز المتوقعة في البحرين وتعرضه لخطر التعذيب، وذلك قبل ثلاثة أيام من تسليمه.

وكان أحمد علي قد تعرض للتعذيب من قبل قوات الأمن البحرينية عام 2007، وحُكم عليه بالسجن المؤبد غيابيًا بين عامي 2013 و2015.

وشركة رويال جيت شركة مملوكة مناصفة بين هيئة طيران الرئاسة وشركة أبوظبي، ويرأس مجلس إدارتها محمد بن حمد بن طحنون آل نهيان، أحد أفراد الأسرة الحاكمة في الإمارات.

ويذكر أن الترحيل تم عن طريق الانتربول الدولي، الذي يرأسه الإماراتي أحمد الريسي، المتهم بتورطه في العديد من الانتهاكات من بينها التعذيب والاعتداء الجنسي والإخفاء القسري.