تغيير حجم الخط ع ع ع

 

طالب محمد نعيم وردك، المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة طالبان، جميع الدول وبالأخص تركيا أن تساعد أفغانستان وشعبها.

جاء ذلك في مقابلة له مع وكالة الأناضول التركية، حيث قال إن “تركيا دولة مهمة في العالم، والشعب التركي مسلم وشقيق وعلاقتنا علاقات تاريخية واجتماعية وثقافية”.

وأكد أن طالبان تتواصل مع الدولة التركية، “ونريد إقامة علاقات جيدة وطيبة معها، ونريد توطيد وتطوير هذه العلاقات في المستقبل”.

وعن حاجة طالبان للدعم التركي، قال وردك: “لا شك في ذلك، نريد هذا، فشعبنا بحالة حرب منذ أربعين سنة ويحتاج إلى مساعدات، ونريد ونطلب من جميع الدول وبالأخص تركيا أن تساعد شعبنا وبلدنا”، معتبرًا أنه يمكن أن يكون لتركيا “دورًا مهمًا وبناء وإيجابيًا في أفغانستان وفي بناء وتعمير البلد، ونحن نحتاج إلى هذا”.

وأشار وردك أن “هناك أصلين في علاقتنا، الأصل الأول هو أصول الدين الإسلامي، والثاني المنافع العليا للبلد وللشعب، فلأجل هذين الأصلين نريد علاقات طيبة وبناءة وإيجابية وبالأخص مع تركيا فليس لدينا مشكلة معها”.

وسيطرت حركة طالبان، منتصف أغسطس/ آب الجاري، على العاصمة كابل وعلى القصر الرئاسي الأفغاني، في حين وصل الرئيس الأفغاني، أشرف غني، إلى الإمارات بعد كل من سلطنة عمان وطاجيكستان.