تغيير حجم الخط ع ع ع

رفضت الطالبة الفلسطينية “نوران الحمدان”، مصافحة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، خلال حفل تخرجها من جامعة جورج تاون في واشنطن.

يشار إلى أن “نوران الحمدان” درست في مركز الدراسات العربية المعاصرة في جورج تاون، رفعت العلم الفلسطيني، وامتنعت عن مصافحة بلينكن، بسبب المواقف الأمريكية الداعمة للاحتلال الإسرائيلي.

وأضافت “الحمدان” إنها طالبت بلينكن بإجراء تحقيق مستقل، يهدف إلى محاسبة الاحتلال الإسرائيلي على جريمة اغتيال الصحفية الراحلة “شيرين أبو عاقلة”.

وتابعت “الحمدان” أنها أخبرت بلينكن بضرورة قطع كل المساعدات الأمريكية لجيش الاحتلال، مضيفة : “حملت أنا وزملائي ملصقات تكريماً للشهيدة شيرين أبو عاقلة”.

 

اقرأ أيضاً : إجرام الاحتلال.. إسرائيل استخدمت طفلة فلسطينية كـ”درع بشري” أثناء اقتحام جنين