fbpx
Loading

ظريف يقترح أوروبا وسيطاً بين إيران و أمريكا في تدابير العودة للاتفاق النووي

بواسطة: | 2021-02-02T12:14:07+02:00 الثلاثاء - 2 فبراير 2021 - 12:14 م|الأوسمة: , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

بعد ساعات من حوار وزير الخارجية الأمريكي الجديد أنتوني بلينكن، أطل جواد ظريف من شبكة CNN تحدث فيه هو الآخر عن الاتفاق النووي ورد فيه على تصريحات بلينكن.

 

حيث أشار ظريف أن لدى بلاده جدية في حفظ الاتفاق النووي وتطبيقه، مقترحا أن يساعد الطرف الأوروبي في ترتيب العودة الأميركية الإيرانية للاتفاق، قائلاً “ان مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل يمكنه أن ينسق التحركات التي من شأنها أن تمكن عودة الولايات المتحدة وإيران إلى الاتفاق النووي”، وبذلك حدد ظريف الطريق للتغلب على المأزق الحالي بين البلدين حول مسألة من سيعود أولا إلى الاتفاق.

 

حيث اقترح ظريف أن يحدد وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل “التدابير التي يجب أن تتخذها الولايات المتحدة وتلك التي يجب أن تتخذها إيران”.

 

وأشار إلى أن الاتفاق النووي أوجد لجنة مشتركة منسقها هو مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، وهو الآن جوزيب بوريل الذي يمكنه القيام بنوع من تنسيق التحركات المطلوبة من الولايات المتحدة والأعمال التي يتعين على إيران القيام بها.

 

وتضم اللجنة المشتركة إيران والدول الست الأخرى الأطراف في الاتفاق، وهي بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة.

 

وأكد ظريف أن الوقت يضيق أمام واشنطن في هذا الملف، وأنه على واشنطن التصرف بجدية.

 

وكان بوريل قال في وقت سابق، إن تطبيق الاتفاق النووي مع إيران أصبح موضع تساؤل، وأقر الاتحاد الأوروبي أنه لم يتمكن في السنوات الأخيرة من حماية العلاقات التجارية المشروعة بين الشركات الأوروبية وإيران، وفي السياق، قال المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي بيتر ستانو إن الأولوية بالنسبة لدول الاتحاد هي عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي.


اترك تعليق