تغيير حجم الخط ع ع ع

ضربت عاصفة ترابية القاهرة وعدة محافظات مصرية، ما أدّى إلى انعدام وانخفاض مستوى الرؤية وإغلاق طرق رئيسية بالبلاد.

ومن المتوقع أن يشهد طقس اليوم، السبت، انكسارًا ملحوظًا في درجات الحرارة بنحو 5 درجات، على أن تصبح 30 درجة الأحد المقبل، بحسب ما توقّع أحمد عبد العال، رئيس هيئة الأرصاد الجوية (حكومية)، في مداخلة هاتفية مع إحدى الفضائيات بمصر.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية في مصر، أمس الجمعة، أن محافظات القاهرة، والإسماعيلية (شمال شرق)، والوادي الجديد (جنوب غرب)، ضربتها عاصفة شديدة مُحمّلة بالرمال الصفراء، ما أدّى إلى إغلاق طريق الإسماعيلية – القاهرة الصحراوي.

وتعرّضت الإسماعيلية لارتفاع في درجات الحرارة وصلت إلى 40 درجة مئوية، مع وجود أتربة شديدة محمّلة بالرمال الصفراء، كما سقطت أمطار خفيفة على بعض المناطق.

كما شكّلت “الوادي الجديد” غرفة عمليات لمتابعة حالة الطقس وتلقّي أية بلاغات عن أية آثار ناجمة جراء العاصفة الترابية، حسب المصدر ذاته.

وتعرّضت عدة مدن في البلاد، الأسبوع الماضي، لأمطار رعدية تسبّبت بعرقلة حركة السير وغرق عدة مناطق واسعة، خاصة القاهرة الجديدة (شرقي العاصمة).

وتسعى السلطات إلى التعامل مع التحذيرات بجدية لتفادي انتقادات عنيفة تعرّضت لها جراء “التقصير” في التعامل مع الموجة الأخيرة.

والسبت الماضي، أعلنت هيئة الرقابة الإدارية (حكومية) إيقاف عدد من المسؤولين عن العمل، كما قرّر النائب العام نبيل صادق، فتح تحقيقات قضائية.

وذكرت هيئة الرقابة الإدارية، في تقرير لها، أن هناك مخالفات شابت إنشاء نظام الصرف في القاهرة الجديدة، ما يتطلّب “مساءلة قانونية”.