تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشف موقع “سودان تربيون” وجود قائمة تضم مسؤولين مدنيين في السلطة الانتقالية السودانية محظور سفرهم خارج البلاد.

وقال الموقع، الثلاثاء، إن مسؤولي الأمن في مطار العاصمة الخرطوم منعوا عضو لجنة إزالة التمكين الحكومية، صلاح مناع، من السفر إلى القاهرة.

وأكد الموقع أن منع السفر جاء بحجة وجود اسمه على قائمة المحظورين من السفر، قبل أن يُسمح له لاحقًا بالمغادرة.

وأضاف الموقع أن وزير رئاسة مجلس الوزراء، خالد عمر يوسف، بعث الإثنين بخطاب رسمي إلى مدير المخابرات العامة يطلب فيه تكوين لجنة للتحقيق بشأن حظر سفر المسؤولين، مؤكدًا أن قائمة الحظر تضم 11 مسؤولًا، أغلبهم أعضاء في لجنة إزالة التمكين، بالإضافة إلى عضو مدني في مجلس السيادة الانتقالي.

ومن جانبها، ذكرت صحيفة “السوداني” أن على رأس قائمة المحظورين من السفر، عضو مجلس السيادة، الرئيس المناوب للجنة إزالة التمكين، محمد الفكي سليمان.

كما تشمل القائمة، وفق المصدر ذاته، وزير رئاسة مجلس الوزراء، خالد عمر يوسف، وأعضاء اللجنة صلاح مناع ووجدي صالح وبابكر فيصل وطه عثمان إسحق.

ويتزايد التوتر بين المكون العسكري والمكون المدني داخل السلطة الانتقالية في السودان، منذ عدة أسابيع.

حيث تهم الجيش السوداني أحزابًا سياسية في البلاد بـ”رفض التوافق الوطني والعودة لمنصة تأسيس الثورة”، قائلًا إن “الشعب السوداني يرفض أن يكون مصير الثورة في يد قلة تحتكر الفرص”.

وفي المقابل، تطالب القوى المدنية بإعادة هيكلة الجيش السوداني، بعد الانقلاب الفاشل، الذي حدث في وقت مبكر من صباح الثلاثاء 21 سبتمبر/أيلول الماضي.