تغيير حجم الخط ع ع ع

 

مقتل 5 إسرائيليين وإصابة 6 آخرون، مساء الثلاثاء، في عمليات إطلاق نار قرب تل أبيب، نفذها شاب فلسطيني من الضفة الغربية المحتلة.

ووقع إطلاق نار في أكثر من موقع في مدينتي بني براك ورمات غان المتجاورتين شرق تل أبيب.

وأكدت الشرطة الإسرائيلية وشهود عيان أن شخصا على درّاجة نارية أطلق النيران من بندقية أتوماتيكية ثم ترجل وواصل إطلاقَ النار قبل أن يتم إطلاق الرصاص عليه.

وقالت -في بيان- إن تحقيقا أوليا أظهر أن مَن سمته “إرهابيًا” مسلحًا أطلق النار على مواطنين في شارع “هشنايم” في مدينة بني براك، ثم انتقل إلى شارع هرتسل وأطلق النار على آخرين، قبل أن تقتله قوات الشرطة.

وحسب رواية الشرطة الإسرائيلية، فإن المسلح الفلسطيني أطلق النار من بندقية حربية على سائق سيارة فأرداه ثم انتقل بواسطة درّاجة نارية إلى موقع آخر قريب وقتل شخصين داخل متجر صغير، وبعد ذلك ترجل إلى موقع ثالث وقتل آخرين قبل أن تطلق الشرطة الإسرائيلية النار عليه.

وأفادت القناة الـ11 الإسرائيلية بأن المهاجم فلسطيني من قرية يعبد قرب جنين شمالي الضفة الغربية.

ووفقا لوسائل إعلام إسرائيلية، فإن المنفذ هو ضياء حمارشة (27 عاما)، ونشرت صورة له عندما كان أسيرا في السجون الإسرائيلية.

بينما قالت مصادر أمنية إسرائيلية أن المسلح أطلق النار لدى تنقله من وسط مدينة بني براك إلى مناطق أخرى. وانتشرت صور منفذ الهجوم في بني براك أثناء إطلاقه الرصاص وسط أحد الشوارع.

وفي السياق، ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الهجوم نفذه مسلح قام بإطلاق النار على 3 مراحل في أكثر من منطقة.ورجح مسؤول أمني إسرائيلي أن خلفية هجوم بني براك أمنية.

وقالت مصادر فلسطينية وإسرائيلية إن منفذ العملية كان معتقلًا لمدة 6 أشهر بعد إدانته بالاتجار بالسلاح، وأضافت المصادر أن وجوده في إسرائيل كان غيرَ قانوني بالرغم من أنه كان يعمل في مدينة بني براك.

وكان الأحد الماضي، قد قتل إسرائيليين اثنين، وأصيب 3 من عناصر شرطة الاحتلال، في إطلاق نار بمدينة الخضيرة،فيما استشهد منفذا العملية.