تغيير حجم الخط ع ع ع

ردًا على حادثة عنصرية أمريكية جديدة، أقدمت أمريكية مسلمة على رفع دعوى قضائية ضد شركة “ستاربكس” بعد أن قدمت لها النادلة كوب قهوة كتبت لها عليه “داعش” في أحد مقاهيها.

وذلك وفقًا لشبكة “سي إن إن” الأمريكية، الأربعاء، والتي قالت: إن الشابة المسلمة “عائشة” رفعت دعوى بتهمة التمييز ضدها بعد تسليمها كوبا كتب عليه داعش بدل اسمها، من موظفة بمقهى “ستاربكس” داخل متجر “تارجت”، في ولاية مينيسوتا الأمريكية.

وفي تعليقها على الحادثة التي تعرضت لها، قالت عائشة (19عاما) إنها شعرت بالتمييز بسبب معتقداتها الدينية بعد أن رأت كلمة “داعش” التي تشير لاسم تنظيم إرهابي، مكتوبة على الكوب الذي قُدم لها.

وأشارت الشابة الأمريكية: “شعرت بالإهانة والإذلال في اللحظة التي رأيت فيها تلك الكلمة على الكوب. إنها كلمة تشوه سمعة المسلمين في جميع أنحاء العالم”.

وأضافت: “لا أستطيع أن أصدق أنه في هذا اليوم وهذا العصر، يمكن اعتبار شيء من هذا القبيل مقبولاً”.

ولفتت عائشة أن الحادثة وقعت في 1 يوليو / تموز الجاري في مقهى ستاربكس داخل متجر “تارجت” الذي هو من أكبر متاجر التجزئة في الولايات المتحدة.

في الوقت الذي زعمت فيه الموظفة التي قدمت الكوب لعائشة أنها لم تسمع الاسم بشكل صحيح، فيما نفت عائشة ذلك الادعاء وقالت إنها كررت اسمها مرارا عندما قدمت طلبها.

وبحسب الدعوى المقدمة، عندما طلبت عائشة الحديث مع مدير المقهى لتنقل له الصورة، اعتبر الأخير أن ما حصل لم يقع عمدا وأن أخطاء من هذا القبيل عادة ما تحصل مع الزبائن.

ويمثل عائشة في القضية مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية (كير) الذي قدم الدعوى نيابة عن عائشة إلى دائرة حقوق الإنسان في مينيسوتا، يوم الإثنين الماضي.

وقالت  شركة “تارجت”: “لقد حققنا في الأمر ونعتقد أنه لم يكن تصرفا متعمدا ولكنه خطأ مؤسف كان يمكن تجنبه بتوضيح بسيط”.

وأضافت “نتخذ الإجراءات المناسبة مع عضو الفريق، بما في ذلك التدريب الإضافي، لضمان عدم تكرار ذلك مرة أخرى”.

وفيما رفضت شركة “ستاربكس” التعليق على الحادثة، قال متحدث باسم الشركة لشبكة “سي إن إن” إن فرع ستاربكس المعني يقع داخل متجر “تارجت” وهذا يعني أن هذا الفرع يدار ويشغل تماما من قبل “تارجت”.

اقرأ أيضًا:  ميدل إيست مونيتور: الأمازون متهمة بالعنصرية والتمييز ضد الفلسطينيين