fbpx
Loading

فرنسا تعلن تدهور الوضع سريعًا في البلاد بسبب كورونا

بواسطة: | 2020-03-16T15:17:55+02:00 الإثنين - 16 مارس 2020 - 3:17 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت السلطات الفرنسية، الإثنين، إن الأوضاع في البلاد أصبحت مقلقة جدًا، وتتدهور بسرعة كبيرة بسبب انتشار فيروس كورونا.

حيث أعلن وزير الصحة الفرنسي “أوليفر فران”، وفاة 29 شخصا بسبب فيروس “كورونا”، مساء الأحد، ليرتفع بذلك العدد إلى 127، والإصابات إلى 5 آلاف و423 شخص.

وشدّد الوزير، في تصريحات أدلى بها للقناة الفرنسية الثانية، على ضرورة أن يتصرف شعب بلاده، بوعي أكبر ضمن إطار التدابير المتخذة لمكافحة “كورونا”.

بدورها، أعلنت وزارة العدل الفرنسية، تأجيل المحاكمات غير المستعجلة في البلاد، بسبب “كورونا”.

والسبت، أعلن وزير الصحة الفرنسي، أنه أمر جميع المقاهي والمطاعم ومعظم المتاجر التي لا تعد أعمالها حيوية وتخدم الجمهور بإغلاق أبوابها اعتبارا من منتصف الليل لإبطاء انتشار فيروس كورونا المستجد.

والأربعاء الماضي، صنفت منظمة الصحة العالمية كورونا “جائحة”، وهو مصطلح علمي أكثر شدة واتساعا من “الوباء العالمي”، ويرمز إلى الانتشار الدولي للفيروس، وعدم انحصاره في دولة واحدة.

وكانت المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل”، توقعت إصابة 60% من سكان بلادها بالفيروس، فيما تحدث تقرير بريطاني سري عن احتمالية إصابة 80% من السكان.

 


اترك تعليق