تغيير حجم الخط ع ع ع

يعيش الفلسطينيون اليوم الأحد الذكرى الـ74 لـ”النكبة” التي يتم إحياؤها عبر فعاليات شعبية للتعبير عن تمسكهم بحقهم في العودة إلى ديارهم التي هجروا منها قسراً عام 1948.

جدير بالذكر أن مصطلح “النكبة” يطلقه الفلسطينيون على اليوم الذي أُعلن فيه قيام دولة الاحتلال على معظم أراضيهم بتاريخ 15 مايو 1948، بعد تهجير نحو 950 ألف فلسطيني من مدنهم وبلداتهم الأصلية، من أصل مليون و400 ألف فلسطيني كانوا يعيشون في 1300 قرية ومدينة.

كما سيطرت العصابات الصهيونية خلال النكبة على 774 قرية ومدينة فلسطينية، وتم تدمير 531 منها بالكامل، وطمس معالمها الحضارية والتاريخية، وما تبقى تم إخضاعه إلى كيان الاحتلال وقوانينه.

يشار إلى أن عام النكبة شهد أكثر من 70 مجزرة نفذتها العصابات الصهيونية، التي أمدتها بريطانيا بالسلاح والدعم، كمجازر دير ياسين والطنطورة، وأكثر من 15 ألف شهيد والعديد من المعارك بين المقاومين الفلسطينيين والجيوش العربية من جهة وبين العصابات الصهيونية من الجهة المقابلة، وفق مركز المعلومات الفلسطيني.

يشار إلى أن فعاليات النكبة هذا العام تنطلق تحت شعار “كفى 74 عاماً من الظلم والكيل بمكيالين”، الذي يجسد الظلم المزدوج للشعب الفلسطيني الذي يشكّله الاحتلال الإسرائيلي في جرائمه والمجتمع الدولي بعجزه عن تنفيذ قراراته.

وكذلك ستكون الفعاليات مزيجاً بين الفعاليات الجماهيرية والفعاليات الفنية والتراثية، وستنطلق مسيرة ومهرجان العودة اليوم من أمام ضريح “ياسر عرفات” إلى ميدان المنارة وسط مدينة رام الله.

إضافة لذلك، فسوف تطلق صافرات الحداد والتكبيرات عبر المساجد والتلفزيون الرسمي والإذاعات المحلية، وستقرع أجراس الكنائس، بالإضافة إلى مهرجان مركزي سينظم في قطاع غزة غداً.

تجدر الإشارة إلى أنه سوف يتم تنظيم معرض صور بمشاركة 120 رساماً فلسطينياً لرسم صورة العودة، بالإضافة إلى فعاليات ووقفات ومسيرات ستنظم على مداخل المخيمات الفلسطينية في لبنان، وفي مخيمات الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، علاوة على وقفات ستنظمها الجاليات الفلسطينية بالتنسيق مع سفارات دولة فلسطين، وفعاليات ثقافية وفنية ومعارض تراثية ضمن برنامج إحياء ذكرى النكبة.

كما انطلقت حملة الكترونية في الـ13 من الشهر الجاري، لإرسال رسالة من خلالها للعالم حول استمرار النكبة وحق الشعب الفلسطيني المقدس في العودة والذي لا يسقط بالتقادم.

اقرأ أيضاً : دعوات للتوحد.. هنية يدعو الفلسطينيين لجبهة موحدة ضد الاحتلال