تغيير حجم الخط ع ع ع

في حملة جديدة ضد الاحتشام، هاجمت مغردة سعودية شهيرة النقاب ودعت السعوديات إلى تخفيف التستر وخلع النقاب حتى يسهل التواصل معهن.

وفي مقطع لها عبر سناب شات، قالت “إيناس الحنطي” إن ثقافة المجتمع الذي تعيش فيه تشير إلى أن المرأة كلما تسترت تبني حواجز بينها وبين من ليسوا محارم لها أو الأطراف الأخرى، مردفة أن المنقبة لا يتقرب منها الرجال ليتعاطوا معها بسهولة.

وتابعت مشجعة السعوديات على خلع النقاب: “كلما قل التستر قلت الحواجز، وكان التعامل أكثر سهولة”، مردفة أنها تلاحظ أن الجميع يركز في نظرات الناس ورأيهم في بعضهم البعض.

من جانبهم، دشن ناشطون حملة استنكار ضدها عبر وسم “#اخرسي_إيناس_الحنطي“، معتبرين ما قالته دعوة صريحة للتبرج وحث الفتيات على عدم الاحتشام.

كما اتهمها المغردون بإثارة البلبلة في المجتمع ودعوة المرأة للتمرد، وعدم النظر إلى ما يقوله الآخرون عن لباسها.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تنتشر فيها دعوات حول ملابس السعوديات، حيث انتشر وسم #اسقاط_العباية في وقت سابق، وطالبت فيه سعوديات بتغيير العباءة، واستبدالها بلباس آخر أكثر انفتاحا.

وفي مقابلة في مارس/آذار 2018، قال ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان” إن “القوانين واضحة جدا وهي تنص بموجب الشريعة على أن ترتدي النساء ملابس لائقة ومحترمة مثل الرجال”.

وأكد وقتها أن المرأة لم تعد ملزمة بارتداء العباءة السوداء أو غطاء الرأس، مضيفا: “يتعين على النساء، مثل الرجال، ارتداء ملابس محتشمة ومحترمة”.