تغيير حجم الخط ع ع ع

أعلن كل من وزير الدفاع التركي، “خلوصي أكار”، ووزير الدفاع القطري “خالد بن محمد العطية” دعم بلادهما لحكومة الوفاق المعترف بها دوليا.

وفي زيارة مشتركة إلى طرابلس، أكد الوزيران أن الزيارة ستبحث تنفيذ أنشطة في إطار مذكرات التفاهم الموقعة بين ليبيا وقطر وتركيا.

ونشرت وسائل إعلام تركية صورا لاجتماع وزيري الدفاع التركي والقطري مع مساعد وزير الدفاع في حكومة الوفاق الوطني الليبية “صلاح الدين النمروش”.  

وأكد وزيرا الدفاع القطري والتركي مواصلة دعم حكومة الوفاق المعترف بها دوليا “عسكريا”،

وشارك في هذا الاجتماع إلى جانب وزير الدفاع التركي “خلوصي أكار”، رئيس أركان الجيش التركي.   

وأظهرت مشاهد بثتها قناة “ليبيا بنوراما”، جانبا من مراسم الاستقبال، ولقطات تجمع أعضاء الوفدين التركي والقطري عقب وصولهم مباشرة.  

ووقع الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” في 27 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، اتفاقا مع رئيس حكومة الوفاق الليبية، المعترف بها دوليا “فائز السراج”، تضمن ترسيم الحدود البحرية بين البلدين وتحديد مناطق النفوذ الاقتصادية الخالصة لكل منهما، وصيغة للتعاون الأمني والعسكري بين الجانبين.

وكان مسؤولو حكومة الوفاق قد استقبلوا، الإثنين، وزير الدفاع القطري “خالد العطية” والوفد المرافق له، ووزير الخارجية الألماني “هايكو ماس”.

وأفادت مصادر مطلعة بأن “العطية” سيبحث مع “أكار” ومسؤولي حكومة الوفاق الخطوات التي اتخذت حتى الآن لإنشاء القاعدة البحرية التركية في مصراتة، والقاعدة العسكرية التركية في قاعدة الوطية الجوية، جنوب طرابلس.

كما سيبحث وزيرا دفاع تركيا وقطر سبل تعزيز الدعم العسكري لقوات حكومة الوفاق والتحشيد العسكري غرب مدينة سرت.