fbpx
Loading

في سابقة لم تحدث من قبل.. “تركي آل الشيخ” يشتري نادي “الأسيوطي” المصري

بواسطة: | 2018-06-19T13:02:36+02:00 الثلاثاء - 19 يونيو 2018 - 1:02 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أعلن رئيس نادي “الأسيوطي” المصري، رجل الأعمال “محمود الأسيوطي”، أمس “الاثنين” 18 يونيو، بيع فريقه بشكل رسمي، وتغيير اسمه إلى نادي “الأهرام” لكرة القدم، دون أن يكشف عن اسم المالك الجديد، الذي تؤكّد تقارير صحفية أنه رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، والرئيس الشرفي السابق للنادي الأهلي “تركي آل الشيخ”.

وأفاد “الأسيوطي”، في تصريحات صحفية، بأنه وقع، “الأحد” الماضي، على العقود النهائية لبيع فريقه، بحيث يكون التنفيذ خلال أيام قليلة، طبقًا للإجراءات القانونية لانتقال الملكية، موضحًا أن عقد البيع خاص فقط بفريق “الأسيوطي” لكرة القدم المشارك في الدوري الممتاز، على أن يظل منتجع الأسيوطي- بكل ما يحتويه من فنادق وملاعب ومنشآت- تحت حيازته.

وقال مجلس إدارة النادي، في بيان رسمي: إنه توصل لاتفاق نهائي مع الشركة التي تقدمت بطلب لشراء فريق الكرة المشارك في الدوري الممتاز، مع تغيير اسمه من “الأسيوطي سبورت” إلى “الأهرام لكرة القدم”.

وتعد واقعة بيع أحد النوادي المصرية لمستثمرين خليجيين سابقة لم تحدث من قبل؛ إذ تشير تقارير إعلامية إلى أن النادي بيع لشركة سعودية، تحت رعاية وإشراف “آل الشيخ”.

وكان آل الشيخ قد نشر صورة على حسابه الشخصي بموقع “فيسبوك”، برفقة مدرّب الأهلي السابق، حسام البدري، معلقًا عليها بكلمة “مفاجأة”، وهو ما يدعم رواية تولي الأخير تدريب النادي الجديد، بعد تغيير اسمه في الموسم الكروي المقبل، مع رصد ميزانية “خيالية” لشراء لاعبين من داخل وخارج مصر، بحيث يستطيع الفريق المنافسة على جميع البطولات.

وباتت صفقة انضمام لاعب خط وسط “الأسيوطي”، مهند لاشين، إلى النادي الأهلي، في مهب الريح، في ضوء العلاقة المتوترة بين آل شيخ ومجلس إدارة الأهلي، برئاسة محمود الخطيب، بينما يسعى النادي الجديد لشراء لاعب النادي المصري، محمد حمدي، بقيمة 20 مليون جنيه، ولاعب نادي إنبي، مجدي أفشة، بقيمة 22 مليون جنيه، ولاعب النادي الإسماعيلي، محمود متولي، بقيمة 25 مليون جنيه، وثلاثتهم يتصارع على ضمهم ناديا الأهلي والزمالك.

وتأسس نادي “الأسيوطي” في عام 2008، واستطاع الصعود للدوري الممتاز لأول مرة في موسم 2014 /2015، بعد أن شارك في القسم الرابع، وصعد بعد موسمين للقسم الثالث، الذي قضى فيه موسمين آخرين، ليصعد نهاية موسم 2013 إلى الدوري الممتاز “ب” لموسم واحد، ومنه إلى الدوري الممتاز، غير أنه عاود الهبوط موسمين لدوري الدرجة الثانية، ثم صعد مجددًا لدوري الدرجة الأولى في موسم 2017 /2018.


اترك تعليق