تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعلن قادة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام؛ رفضًا للانتهاكات الإسرائيلية بحق الأسرى.

جاء ذلك، اليوم الأحد، في بيان مقتضب، جاء فيه: “قررنا الدخول بالساعات القادمة بمعركة الإضراب عن الطعام للفوج الأول، وعلى رأسهم قادة الأسرى الرموز”.

وحذّرت الهيئة من توجّهها نحو “حل التنظيم بشكل فعلي، بعد خطوة الإضراب عن الطعام”، قائلة إن قرار حل التنظيم “له ما بعده”.

وتعتبر هذه الخطوة تهديدًا لكيان الاحتلال، ذلك أن أنصار كل تنظيم فلسطيني داخل السجون يرتبطون بكيان تمثيلي وهيكلي يتبع له، يُمثّل المرجعية لهم في القرارات التي يتم اتخاذها والخطوات الاحتجاجية.

وبالتالي فإنه عند حلّ الكيان لأي تنظيم، تصبح قرارات وسلوك الأسرى فردية، والتنظيم غير مسؤول عنها؛ الأمر الذي يتسبب بحدوث الفوضى.

يذكر أن الأيام الماضية شهدت تصعيدًا من إدارة مصلحة السجون في دولة الاحتلال الإسرائيلي من عمليات التنكيل داخل السجون، وخاصة داخل سجن نفحة.