تغيير حجم الخط ع ع ع

 

ذكرت وكالة الأنباء القطرية (قنا) أن دولة قطر سلمت، أمس الثلاثاء، رئاسة جامعة الدول العربية إلى الكويت قبيل اجتماع المجموعة المقبل غدا الخميس.

وسلم المندوب الدائم لدولة قطر لدى جامعة الدول العربية السفير سالم مبارك الشافي الرئاسة إلى المندوب الدائم لدولة الكويت السفير أحمد عبد الرحمن الباكر خلال الدورة 156 لجامعة الدول العربية.  وقال الشافي في كلمة له إن الدول العربية تمر بتطورات متسارعة تنعكس آثارها بالتأكيد على كافة قضاياها الحيوية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية التي لا تزال أهم قضية عربية لا يمكن الالتفاف عليها أو الالتفاف حولها.

وجدد دعم دولة قطر القوي للقضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير وإقامة دولته المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وفقا لقرارات الشرعية الدولية والعربية.

 وتابع الشافي التأكيد على موقف الدوحة الثابت من وحدة اليمن وسيادته واستقراره، مضيفا أنه يجب على الأطراف اليمنية الدخول في حوار لتحقيق تطلعات الشعب اليمني في الأمن والاستقرار والوحدة.

وبخصوص سوريا، قال السفير إن الأزمة الإنسانية والأخلاقية والقانونية يجب أن تجبر المجتمع الدولي على العمل بشكل عاجل نحو حل سياسي يوقف المزيد من إراقة الدماء في البلاد.  وأضاف أن القرار السياسي يجب أن يلبي تطلعات السوريين في العدالة والحرية ويحافظ على وحدة البلاد وسيادتها تماشيا مع بيان مؤتمر جنيف 1 حول سوريا وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

كما أكد التزام دولة قطر بسيادة ليبيا واستقرارها ووحدتها.  وأضاف أن قطر ترحب بأي جهد عربي وإقليمي ودولي يمهد لإجراء انتخابات عامة في ليبيا في ديسمبر المقبل من أجل تعزيز الاستقرار في البلاد.