تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أشاد وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف بـ”الموقف المتوازن” الذي تتخذه دولة الإمارات إزاء آخر مستجدات الوضع في أوكرانيا حيث تجري موسكو عملية عسكرية. جاء ذلك في مستهل محادثات مع نظيره الإماراتي “عبدالله بن زايد” في موسكو، الخميس، وفق إعلام روسي.

وأقر “لافروف” بأن مستجدات الوضع في أوكرانيا تتصدر الأجندة الدولية حاليا، مبديا نيته إطلاع الوزير الإماراتي على “الخطوات التي تتخذها روسيا بغية حل المشاكل المتراكمة هناك منذ سنوات”.

وتابع: “في الوقت نفسه أود التعبير عن امتناننا لموقفكم المدروس والمتوازن إزاء هذا الوضع”.

وأشار “لافروف” إلى أن الاتصالات المستمرة بين روسيا والإمارات “تؤكد الطابع الخاص الذي تتمتع به العلاقات بين الدولتين وسعي قيادتهما المشترك إلى مواصلة تطويرها في كافة الاتجاهات”.

و”عبدالله بن زايد” هو رابع وزير خارجية أجنبي يزور موسكو منذ مطلع الشهر الجاري، بعد محادثات أجراها “لافروف” هناك مع نظرائه التركي “مولود جاويش أوغلو” والإيراني “حسين أمير عبداللهيان” والقطري “محمد بن عبدالرحمن آل ثاني”

والشهر الماضي، امتنعت الإمارات، إلى جانب الصين والهند، عن التصويت على مشروع قرار أمريكي في مجلس الأمن يدين الغزو الروسي لأوكرانيا ويطالب موسكو بسحب قواتها، واستخدمت روسيا، كما كان متوقعاً، حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القرار.

وبعد غضب دولي منها إثر تأييدها الضمني للحرب الروسية على أوكرانيا، صوتت الإمارات في الثاني من الشهر الجاري، لصالح قرار يدين “بأشد العبارات” الغزو الروسي، وذلك في موقف مغاير لتوجهاتها السابقة.