fbpx
Loading

لمزيد من السيطرة على الإعلام.. المخابرات المصرية تسعى لشراء عدد من الصحف الخاصة

بواسطة: | 2017-09-13T16:43:26+02:00 الأربعاء - 13 سبتمبر 2017 - 4:43 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

في إطار مساعي نظام عبد الفتاح السيسي لمزيد من السيطرة على الصحف المصرية، كشفت مصادر صحفية، عن محاولات حثيثة من قبل جهاز المخابرات شراء عددا من الصحف الخاصة، كالشروق والمصري اليوم، والأسبوع وغيرها.

وأكدت المصادر أنه يجري حاليا تنفيذ خطة دمج الوسائل الإعلامية المختلفة تحت لواء مجموعة من رجال الأعمال الموالين للنظام، حيث يتم التفاوض من أجل بيع صحيفة “الشروق” الخاصة، لقناة “دي إم سي” التي يملكها جهاز المخابرات المصرية من الباطن، وبيع صحيفة “الأسبوع”، لرجل الأعمال “أحمد أبو هشيمة”، صاحب مجموعة إعلام المصريين، فضلاً عن تداول أنباء عن بيع صحيفة “المصري اليوم”، لم تتضح بعد.

وفي حالة إتمام صفقات بيع الصحف الخاصة الثلاث، تكتمل خارطة النظام الإعلامية التي بدأت ملامحها تتشكل خلال السنوات القليلة الماضية عقب عزل الرئيس محمد مرسي في تحركات الجيش في الثالث من يوليو 2013، حيث سعى نظام مابعد الثالث من يوليو في القيام بعمليات دمج بين القنوات والصحف لصالح حزمة رجال أعمال موالين للسلطة، يسيطرون على سوق الإعلام في مصر بشكل كامل الآن.

وكانت مجموعة قنوات (دي إم سي)، هي أحدث القنوات التي تديرها أجهزة مخابراتيه بالباطن، بعد تدشينها بتكلفة مبدئية بلغت 800 مليون جنيه، تحت إدارة رجل الأعمال القريب من السلطة “طارق إسماعيل”.


اترك تعليق