تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشفت شبكة الجزيرة القطرية أن المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا ستحيل، غدًا الخميس، ملفات مرشحي الانتخابات الرئاسية إلى الجهات المختصة، للتحقق من استيفاء كل المستندات.

وقالت الجزيرة، نقلًا عن مصدر في المفوضية، إن “المفوضية ستحيل غدًا الخميس ملفات مرشحي الانتخابات الرئاسية إلى مكتب النائب العام والمباحث الجنائية والإدارة العامة للجوازات والجنسية؛ للتدقيق والتحقق من استيفاء كل المستندات”.

وفي وقت سابق، شددت المفوضية على أن قبول طلبات الترشح لأي شخص لا يعني بالضرورة اعتمادها.

كذلك، أشارت مفوضية الانتخابات الليبية إلى أنه عند اكتمال مرحلة الطعون والفصل فيها، ستقوم بنشر القوائم النهائية للمرشحين.

وحسب خارطة الطريق، التي ترعاها الأمم المتحدة، فإنه من المقرر إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية بالتزامن في 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل. 

إلا أن مجرم الحرب، خليفة حفتر، الذي يسيطر على الشرق الليبي، والأعضاء الداعمين له داخل مجلس النواب، ما زالوا يتصرفون بمعزل عن الحكومة الشرعية ويتمردون على القانون والاتفاقات الليبية.

من ذلك، تفصيل مجلس النواب الليبي، الذي يترأسه، عقيلة صالح، التابع لحفتر، لقانون الانتخابات، حتى يتسنى لحفتر الترشح، برغم أن لديه جنسية أمريكية ويلاحقه القضاء الدولي بسبب جرائمه في حق الليبيين.