تغيير حجم الخط ع ع ع

أعلن الممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة، عن ترحيبه بدعوات وقف إطلاق النار في طرابلس من قبل عدد من الدول والمنظمات الدولية والإقليمية، كان آخرها الدعوة المشتركة التي أطلقتها تركيا وروسيا.

ودعا سلامة في بيان له، على الموقع الإلكتروني للبعثة، جميع الأطراف الدولية والمحلية إلى الاستجابة للدعوات والمبادرة الداعية لوقف إطلاق النار فوراً، ووقف العمليات العسكرية في جميع أنحاء ليبيا من أجل تجنيب البلاد المزيد من إراقة الدماء والمزيد من المعاناة لشعبها الذي عانى الويلات جراء هذه الحرب.

وناشد سلامة المجتمع الدولي، وخاصة الدول المعنية بالملف الليبي، الاستفادة من الزخم الراهن للدفع قدماً بمسار برلين للوصول إلى توافق دولي حول الأزمة الليبية في أقرب وقت ممكن.

وتشن قوات خليفة حفتر المدعوم إماراتيا، وفق حكومة الوفاق، منذ 4 أبريل/ نيسان الماضي، هجومًا متعثرًا للسيطرة على طرابلس، مقر الحكومة.

وأجهض هجوم حفتر على طرابلس جهودًا كانت تبذلها الأمم المتحدة لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين، ضمن خريطة طريق أممية لمعالجة النزاع الليبي القائم منذ عام 2011.