تغيير حجم الخط ع ع ع

 

دعا حسين القطراني، نائب رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة، السفير التركي لدى طرابلس، كنعان يلماز، إلى زيارة المنطقة الشرقية من البلاد، التي يسيطر عليها مجرم الحرب، خليفة حفتر.

جاء ذلك، صباح اليوم الثلاثاء، في لقاء جمع المسؤولين في العاصمة الليبية، وفق بيان نشرته حكومة الوحدة الوطنية على صفحتها بـ”فيسبوك”.

وشدد السفير التركي على “ضرورة العمل لإعادة تفعيل التمثيل الدبلوماسي والقنصلي بمدينة بنغازي (شرق) في أجل قريب من خلال تنظيم زيارة رسمية للسفارة ووضع الترتيبات اللازمة لها، بالإضافة إلى عودة الحركة التجارية بين موانئ ومطارات الشرق الليبي والدولة التركية”.

وبدوره، وجه القطراني “دعوة رسمية لسعادة السفير لزيارة المنطقة الشرقية في الأيام القليلة القادمة للبدء الفعلي في وضع الأسس السليمة للعمل السياسي المشترك والمساهمة الفعلية في إعادة الإعمار”.

كذلك أشاد القطراني بـ”الخطوات التي تتخذها القيادة التركية تجاه الملف الليبي في الوقت الحالي، من خلال الاستماع لكافة الأطراف الفاعلة في ليبيا، لغرض المساهمة في دعم الاستقرار”.

وكان من المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية في ليبيا الجمعة 24 ديسمبر/كانون الأول الجاري، إلا أن المفوضية الوطنية اقترحت تأجيل الاقتراع إلى 24 يناير/كانون الثاني المقبل. 

وما زال حفتر -الذي يملك جنسية أمريكية- والأعضاء الداعمون له داخل مجلس النواب، يتصرفون بمعزل عن الحكومة الشرعية ويتمردون على القانون والاتفاقات الليبية، الأمر الذي تسبب في تعطيل عقد الانتخابات في موعدها.