تغيير حجم الخط ع ع ع

ظهر مؤسس شركة “أمازون” أغنى رجل في العالم، “جيف بيزوس”، الأربعاء، ضمن الحضور في مراسم إحياء الذكرى السنوية الأولى لاغتيال الصحفي السعودي “جمال خاشقجي” داخل قنصلية بلاده في إسطنبول.

حيث بدأت الفعالية بالوقوف دقيقة صمت ترحما على روح “خاشقجي”، ثم عرض بعدها فيلم قصير عن حياة الصحفي السعودي وشهادات أصدقائه عنه، وكلماته الأخيرة في المقابلات التي أجراها.

وخلال كلمته، أثنى “بيزوس”، على خطيبة “خاشقجي”، “خديجة جانكيز”، قائلا: “لا ينبغي لأحد أن يتحمل ما تحملته، عليك أن تعرفي أنك في قلوبنا.. نحن هنا وأنت لست وحدك”.

 

و”بيزوس” هو أيضا مالك صحيفة “واشنطن بوست” التي كان يكتب بها “خاشقجي”.

وأقيمت الأربعاء، أمام مبنى القنصلية السعودية بإسطنبول، مراسم إحياء ذكرى اغتيال “خاشقجي”، حيث بدأت الفعالية عند الساعة (13:14) بتوقيت إسطنبول، وهي الساعة التي دخل فيها خاشقجي إلى قنصلية بلاده قبل عام دون أن يخرج منها مرة أخرى.

ولقيت الفعالية مشاركة واسعة على الصعيد التركي والدولي، حيث حضرها، مستشار رئيس حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم ، “ياسين أقطاي”.