تغيير حجم الخط ع ع ع

أغلقت الحكومة الماليزية، اليوم “الأربعاء” 8 أغسطس، مركزًا لمكافحة الإرهاب تدعمه السعودية، بعد أقل من عام ونصف على افتتاحه من قبل العاهل السعودي الملك سلمان، خلال زيارته للبلاد.

وقال وزير الدفاع الماليزي، “محمد سابو”، في رد مكتوب على سؤال من البرلمان “الاثنين” الماضي، إن مركز الملك سلمان للسلام الدولي سيتوقف عن العمل فورا، وإن مهامه سيتولاها المعهد الماليزي للدفاع والأمن.

ولم يعرض الوزير الماليزي تفسيرا لتلك الخطوة.

والمركز، الذي أسس بهدف جذب علماء المسلمين إلى فكرة مكافحة الإرهاب، أعلن افتتاحه في مارس من العام الماضي خلال زيارة الملك سلمان لماليزيا إبان حكومة الرئيس السابق “نجيب رزاق المعروف” بعلاقته القوية بالحكم السعودي والذي اعتقلته السلطات الماليزية قبل شهر بتهم عديدة من بينها “الاختلاس وسوء الادارة واستغلال منصبه لتحقيق أعماله الجرمية” .