تغيير حجم الخط ع ع ع

تباحث هاتفيًا رئيس الأركان التركي الفريق أول يشار غولر، مع نظيره الأمريكي الجديد، الجنرال مارك ميلي، حول الوضع الأمني في سوريا والتعاون بين البلدين في المنطقة.

وقالت المتحدثة باسم رئاسة الأركان الأمريكي، ديدي هالفهيل في بيان لها مساء الخميس، “جرى اتصال هاتفي أمس (الأربعاء) بين مارك ميلي ونظيره التركي يشار غولر”.

وأكد البيان مواصلة تركيا والولايات المتحدة علاقاتهما العسكرية القوية، باعتبارهما عضوين رئيسيين في حلف شمال الأطلسي “ناتو”.

وأضاف: “بحث الجانبان(خلال الاتصال) الوضع الأمني في سوريا والتعاون بين الولايات المتحدة وتركيا في المنطقة”.

والخميس، بحث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار مع نظيره الأمريكي مارك إسبر، هاتفيا، قضايا تتعلق بالدفاع والأمن، بحسب بيان صادر عن وزارة الدفاع التركية.

وأوضح البيان أن أكار أطلع نظيره الأمريكي على آخر مستجدات عملية “نبع السلام”.

والأربعاء، أطلق الجيش التركي بالتعاون مع الجيش السوري الحر، عملية “نبع السلام” في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لـ (تطهيرها من إرهابيي “بي كا كا/ ي ب ك” و”داعش”، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم).

وتسعى العملية العسكرية إلى القضاء على “الممر الإرهابي” الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإحلال السلام والاستقرار في المنطقة، وضمان عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، حسب ما تقوله تركيا.