تغيير حجم الخط ع ع ع

 

قضت محكمة استئناف طرابلس، اليوم الأربعاء، برفض طعن مقدم ضد ترشح رئيس الوزراء الليبي، عبد الحميد الدبيبة لانتخابات الرئاسة في ليبيا، ما يعني استمرار الدبيبة في السباق الرئاسي.

ونقلت وسائل إعلام محلية أن “لجنة الطعون بمحكمة استئناف طرابلس قبلت الاستئناف المقدم من المترشح عبد الحميد الدبيبة ضد طعن المترشح فتحي باشاغا”.

ونقلت منصة فواصل أن بهذا “يكون عبد الحميد الدبيبة ضمن قائمة المترشحين للرئاسة”.

يذكر أن المتقدم بهذا الطعن هو وزير الداخلية السابق فتحي باشاغا، الذي ينافس الديبة على منصب الرئاسة في ليبيا.

وحسب خارطة الطريق، التي ترعاها الأمم المتحدة، فإنه من المقرر إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية بالتزامن في 24 ديسمبر/ كانون الأول الجاري. 

إلا أن مجرم الحرب، خليفة حفتر، والأعضاء الداعمين له داخل مجلس النواب، ما زالوا يتصرفون بمعزل عن الحكومة الشرعية ويتمردون على القانون والاتفاقات الليبية.

من ذلك، تفصيل مجلس النواب لقانون الانتخابات، حتى يتسنى لحفتر الترشح، برغم أن لديه جنسية أمريكية ويلاحقه القضاء الدولي بسبب جرائمه في حق الليبيين.