تغيير حجم الخط ع ع ع

 

حمّلت الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين، حكومة الرياض المسؤولية الكاملة عن أي خسائر محتملة في أرواح الحجاج الليبيين.

وأشارت الهيئة في بيان لها اليوم “الثلاثاء” 7 اغسطس ، إلى أن الحكومة الليبية منعت إرسال مرافقين مع الحجاج، كما أن إدارة الحج في المملكة، أخلت مسؤوليتها، تاركة إياهم بدون حل لهم، رغم تغطية الحجاج لرسوم الحج والإقامة في السعودية.

ووصف البيان سلوك السعودية، بمنع مرافقين للحجاج الليبيين، بأنه غير مسؤول ويتناقض مع ما تحاول تسويقه للعالم العربي والإسلامي.

وناشدت “الهيئة” مؤسسات حقوق الإنسان العربية والإسلامية بسرعة التدخل لدى السعودية، للاهتمام بالحجاج الليبيين من فئة كبار السن ممن يفترشون الأرض ولا يستطيعون أداء مناسك الحج وحدهم.

يذكر أن الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين، هي مؤسسة عالمية تعنى برصد ومراقبة سبل وطريقة إدارة المملكة للمشاعر المقدسة في مكة والمدينة، خاصة الحرمين، بما في ذلك المواقع التاريخية الإسلامية في المملكة.