تغيير حجم الخط ع ع ع

 

احتفى عبد الخالق عبد الله، المستشار السابق لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، بخبر لقناة العربية، التي عرفت خلال السنوات الماضية بفبركة أخبارها على نطاق واسع.

وجاء في الخبر الذي نقله المسؤول الإماراتي أن قيادات من جماعة الإخوان المسلمين باعت منازلها في مدينة اسطنبول التركية قبل أسبوعين، وذلك نقلًا عن مصادر خاصة بالقناة.

وعلق “عبد الله” على هذا الخبر، قائلًا: “من أخبار تركيا المفرحة”، مرفقًا تغريدته بصورة من الخبر الذي نشرته قناة العربية.

لكن تعليق “عبد الله” على التغريدة نال قدرًا واسعًا من السخرية، حيث إن القناة معروفة بأخبارها المفبركة، والتي تثبت الأيام أنها كانت من تأليف المحرر.

ورد أحد المعلقين على تغريدة “عبد الله” مذكرًا إياه بما نشرته القناة ذاتها قبل سنوات، أثناء الانقلاب الفاشل على الحكومة التركية في 2016.

حيث قال المغرد: “هذه المصادر كانت تبث من تركيا وتقول بأن أردوغان هرب أيام الانقلاب. نفس مصادر سكاي نيوز عربي”.

في حين رد مغرد آخر، بسخرية، قائلًا: “ايه العربية اخبارهم مفرحة لك  بس الواقع شي آخر 🤣 تذكر أردوغان هرب من تركيا لاجئ لألمانيا  في الأخبار🤣 في الواقع هو اللي استقبل طحنونكم .. ممكن الاخوان اللي باعوا منازلهم في أخبار العربية .. في الواقع بيستقبلوا محمد بن زايد”.