تغيير حجم الخط ع ع ع

 

صرح معاون وزير الإسكان المصري طارق الرفاعي، أن مصر ستعاني من نقص في المياه بعيداً عن أزمة سد النهضة، موضحاً أنه يوجد ندرة في المياه بسبب “حصة مصر الثابتة من مياه نهر النيل”، فرغم تضاعف عدد سكان مصر 5 مرات فإن حصة مصر من مياه نهر النيل ثابتة لم تزيد بعيداً عن أزمة سد النهضة.

إضافة لذلك فقد زادت مساحة العمران بمصر من 7% إلى 14% منذ 2014 وتم تنفيذ أنشطة صناعية وتجمعات عمرانية جديدة، ويجب العمل على توفير موارد مياه لهذه التجمعات الجديدة.

كما أكد الرفاعي أن وزارة الإسكان تعتمد على 3 محاور لزيادة موارد المياه وهم محطات التحلية واستغلال المياه الجوفية مع تنفيذ محطات معالجة للصرف الصحي .

يأتي ذلك بعد عجز الحكومة في إيجاد حل لأزمة سد النهضة الذي يعتبر تهديداً خطيراً لأمن مصر المائي، مع استغلال الجانب الأثيوبي توقيع السيسي على وثيقة مبادئ سد النهضة التي حرمت مصر حقها التاريخي في مياه نهر النيل.