تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعلنت شركة التأمين البريطانية “يو كيه كلوب”، المؤمنة على سفينة “إيفر غيفن”، التي جنحت في قناة السويس المصرية، أنها  لجأت للقضاء المصري للإفراج عن شاحنة الحاويات العملاقة.

وقالت الشركة في بيان لها، أمس الجمعة: “إن “هناك حاجة لإجراء قضائي من خلال محكمة مصرية لتعذر حل الأزمة”، موضحة أنها قدمت التماسًا أمام محكمة مصرية للإفراج عن السفينة، وأن جلسة للنظر في القضية ستعقد في 4 مايو/أيار القادم، إلا أن الشركة لم تحدد اسم المحكمة المصرية.

وكانت شركة “يو كيه كلوب” قد كشفت في وقت سابق أن “مصر طلبت 916 مليون دولار تعويضات” عن إغلاق القناة من شركة “شوي كيسن” اليابانية المالكة للسفينة.

كما ذكر الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، من قبل، أن سفينة “إيفر جيفن” -التي تسببت في تعطل الملاحة في قناة السويس لمدة 5 أيام- ما زالت موجودة في منطقة بحيرات ​الإسماعيلية​ بالقناة، إلى أن تدفع التعويضات. 

وتحدث ربيع عن احتمالية أن ترفض الشركة المالكة للسفينة دفع التعويضات، قائلًا: “من المحتمل أن يكون من أسباب جنوح السفينة خطأ فني في استجابتها لأمر القبطان وإذا رفض أصحاب السفينة الجانحة دفع التعويضات وديًا سنذهب للقضاء والسفينة ستبقى في القناة حتى يجري دفع التعويضات”.