تغيير حجم الخط ع ع ع

أقدمت السلطات المصرية، على اعتقال اثنين من الصيادين الفلسطينيين، قرب الحدود المائية التي تفصل جنوب قطاع غزة عن مصر.

ووفق بيان نقابة الصيادين ولجان الصيادين بغزة، السبت، فإن البحرية المصرية، اعتقلت الصيادين “رأفت قنن” و”طارق قنن”، خلال رحلة عمل لهما في تلك المنطقة.

وقال البيان، إن البحرية المصرية، اعتقلت الصياديْن خلال عملهما في مياه بحر مدينة رفح جنوب قطاع غزة، وهي المدينة التي تقع على الحدود مع مصر.

وأضاف صيادون، إن الحادثة نجم عنها انقلاب مركب صيد، وفقدان معداته الخاصة بالمهنة.

وسبق أن قامت البحرية المصرية، في مرات عديدة، باعتقال صيادين فلسطينيين، وملاحقتهم خلال العمل قرب الحدود الفاصلة، وجرى إطلاق سراحهم بعد فترة.

وبشكل شبة يومي يتعرض الصيادون الفلسطينيون لهجمات تنفذها الزوارق الحربية الإسرائيلية، التي تفرض قيودا مشددة على مهنة الصيد، في إطار الحصار المفروض على السكان.

ويشتكي الصيادون من الملاحقة الإسرائيلية، خلال عملهم في مناطق الصيد المسموح بها، والمقدرة من 6 أميال إلى 15 ميلا بحريا.

ونجم عن تلك الهجمات استشهاد صيادين وإصابة واعتقال العشرات منهم، ومصادرة قوارب ومعدات صيد في أوقات كثيرة.