تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أظهرت دراسة بريطانية حديثة أن المصابين بسلالة دلتا من فيروس كورونا يحتاجون إلى عناية استشفائية أكثر من غيرهم، بنسبة تصل إلى الضعف مقارنة بسلالتي ألفا وكينت.

وشددت الدراسة التي نشرت في مجلة “لانسيت” المتخصصة على أهمية تلقي اللقاح، ذلك أنه يقلل من مخاطر المرض الذي تسببه كل السلالات.

وبينت تحليلات أجرتها هيئة الصحة العامة في انجلترا مؤخرًا أن فعالية التقليل من الحاجة إلى العناية الاستشفائية هي كما يلي: 96 في المئة عند لقاح فايزر بيونتك، و92 في المئة عند لقاح أوكسفورد أسترازينيكا.

وفي الوقت نفسه، أشارت دراسات أخرى إلى احتمال أن تضمحل فعالية اللقاح بمرور الوقت، ولكن كلا اللقاحين يوفر حماية ضد العناية الاستشفائية والوفاة التي تسببها سلالة دلتا.