تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشفت مصادر دبلوماسية مصرية أن النظام المصري قرر طرد السفير الإماراتي في البلاد، بعد تورطه في قضية تنقيب على الآثار وتهريبها.

ووفق ما نشره السفير المصري، محمد مرسي، على صفحته الرسمية في موقع فيسبوك، فإن “الحكومة أصدرت قرارًا بترحيل سفير الإمارات في القاهرة، حمد سعيد الشامسي، بعد أن كشفت التحقيقات مع، حسن راتب، وشريكه، علاء حسنين، عضو البرلمان السابق تورطه في تهريب الآثار المصرية”.

وأكد “مرسي” أن السفير الإماراتي استخدم الحقائب الدبلوماسية والتي لا تخضع في التفتيش في عملية التهريب.

ويعتبر حمد سعيد الشامسي، أحد المقربين من ولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد، وعمل سفيرًا لأبوظبي في بيروت، حتى عين سفيرًا لدى القاهرة في شباط/فبراير الماضي.

وفي يونيو/ حزيران الماضي، ألقت السلطات المصرية القبض على رجل الأعمال حسن راتب وعلاء حسانين، بتهمة التنقيب عن الآثار وتجارتها.