تغيير حجم الخط ع ع ع

 

اتهمت منظمة التحرير الفلسطينية دولة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، بالخداع والكذب، بسبب حديثها عن السماح ببناء نحو 1000 وحدة سكنية للفلسطينيين في مناطق “ج” بالضفة الغربية.

وقالت المنظمة في تقرير أسبوعي أصدره “المكتب الوطني للدفاع عن الأرض” التابع لها إن “حكومة إسرائيل تمارس الخداع والكذب في ادعاءاتها السماح للفلسطينيين البناء في مناطق ج”، مضيفة أن الإعلان الإسرائيلي عن السماح للفلسطينيين بالبناء هو “للتغطية على بناء الوحدات الاستيطانية، وكجزء من سياسة خداع الرأي العام الدولي”.

ووفق البيان الفلسطيني، فإن الإعلان الإسرائيلي “قد ينتهي كما في السابق ببناء مبانٍ لا تتجاوز أصابع اليد الواحدة”.

يذكر أن القناة “12” العبرية، قد قالت الأربعاء الماضي، إن حكومة الاحتلال ستوافق على بناء 2200 وحدة استيطانية جديدة بالضفة، تزامنًا مع السماح للسلطة الفلسطينية ببناء 1000 وحدة سكنية جديدة للفلسطينيين بمناطق “ج”.

وكانت اتفاقية أوسلو الموقعة بين دولة الاحتلال الإسرائيلي عام 1995، قد قسمت الضفة الغربية إلى مناطق “أ” و”ب” و”ج”، تمثل الأخيرة 61 بالمئة منها، وتخضع لسيطرة أمنية وإدارية من الاحتلال.