تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أدانت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية توقيع المغرب مذكرة تفاهم أمنية مع دولة الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت اللجنة بيان صادر عن اللجنة، أمس الجمعة: “كنا نأمل من المغرب، والتي ترأس لجنة القدس ألا تقدم على هذه الخطوة الخطيرة في ظل ما تمارسه إسرائيل من إجراءات عنصرية ضد الشعب الفلسطيني”.

كما أكدت اللجنة أن “هذه الاتفاقية “تضر بالأمن القومي العربي ومصالح الأمة العربية”، وطالبت المغرب بالتراجع عنها.

وخلال زيارة لوزير الحرب في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بيني غانتس، إلى المغرب، وقع الكيان الصهيوني والمملكة، الأربعاء الماضي، مذكرة تفاهم أمنية، تهدف إلى تنظيم التعاون الاستخباراتي والمشتريات الأمنية والتدريب المشترك.

يذكر أنه في 22 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، وقّع المغرب اتفاق تطبيع مع الكيان الصهيوني، خلال أول زيارة لوفد رسمي من دولة الاحتلال إلى العاصمة المغربية، الرباط.

وبدأ مسلسل الخيانة العلني لبعض الأنظمة العربية في علاقاتها مع الاحتلال الصهيوني منذ أعلن الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، في 13 أغسطس/ آب 2020، اتفاقًا لتطبيع العلاقات بين الإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي. وقد انضم لاحقًا لها كل من البحرين والمغرب والسودان.