تغيير حجم الخط ع ع ع

نقل موقع “ياهو نيوز” عن مصادر في الكونغرس الأمريكي أن عددًا من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي يستعدون للنقاش حول تعاون النظام المصري مع فريق اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي اغتيل في قنصلية بلاده في اسطنبول عام 2018.

وقال الموقع إن لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب تحاول ترتيب اجتماع خلال زيارة رئيس المخابرات المصرية عباس كامل إلى واشنطن هذا الأسبوع، وقال أحد أعضائها وهو النائب توم مالينوفسكي إنه إذا حدث الاجتماع، فإنه ينوي “استجواب كامل بشأن اغتيال خاشقجي”.

وأضاف النائب الأمريكي: “أود أن يعرفوا (المصريون) أننا نعلم أنهم ساعدوا السعوديين في قتل صحفي مقيم في الولايات المتحدة”.

من جهتها، قالت سارة ليا ويتسن، المديرة التنفيذية لمنظمة “الديمقراطية في العالم العربي الآن”، إن “التقارير التي تفيد بتقديم السلطات المصرية العقاقير القاتلة التي استخدمت في إعدام خاشقجي صادمة”. وأضافت: “يجب أن يكون هناك تحقيق في الكونغرس بهذا الشأن”.

كما اعتبرت أنه “من المستحيل أن تهبط طائرة حكومية سعودية في مصر دون علم السلطات المصرية وتصريحها”.

وأردفت أنه “من المستحيل أن ينسق أي شخص آخر غير مسؤولي الحكومة المصرية مع مسؤولي الحكومة السعودية بشأن تسليم الأدوية التي نعرف الآن أنها استخدمت في مقتل خاشقجي”.

ومن المرتب أن يسافر “كامل” هذا الأسبوع إلى واشنطن، للقاء مسؤولي المخابرات الأمريكية وأعضاء لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ.

يذكر أن موقع “ياهو نيوز” الأمريكي قد نشر تقريرًا قبل أيام يفيد بأن طائرة سعودية تقل أعضاءً من فريق اغتيال خاشقجي توقفت بالقاهرة، في أكتوبر/تشرين الأول 2018؛ حيث حصلت على عقاقير محظورة استخدمت في قتل الصحفي السعودي.