تغيير حجم الخط ع ع ع

 

ارتكبت قوات النظام السوري، صباح اليوم، مجزرة جديدة بحق المدنيين في محافظة إدلب شمال غربي البلاد، حيث قتلت تسعة أشخاص بينهم أطفال جراء قصف مدفعي استهدف مناطق عدة في ريف المحافظة.

واستهدف قصف النظام بلدة إبلين في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، وهو ما أسفر عن مقتل امرأة واثنين من أطفالها، وإصابة ثلاثة آخرين.

كما قُتل ستة مدنيين آخرين، بينهم طفل، إثر قصف قوات النظام لمسبح المنارة في محيط بلدة الفوعة بريف إدلب الشمالي، بعد وقت قصير من استهداف بلدة إبلين جنوبي إدلب.

وأحصى الدفاع المدني السوري، في آخر تقرير له، مقتل أكثر من 110 أشخاص، من بينهم 23 طفلاً و19 امرأة ومتطوعون في الدفاع المدني السوري، وإصابة أكثر من 296 آخرين بجروح متفاوتة، من بينهم 52 طفلاً تحت سن الـ14، و11 متطوعاً في الدفاع المدني السوري، جراء قصف قوات النظام وروسيا منذ بداية عام 2021 الحالي.