تغيير حجم الخط ع ع ع

 

داهمت السلطات الهولندية مكاتب شركة ستركتون للإنشاءات في إطار تحقيق بشأن اتهامات بالرشوة ترتبط بمشروع مترو سعودي بمليارات من اليورو.

وستركتون واحدة من بين عدة شركات تشارك في عقد بقيمة 7.8 مليار دولار لبناء ثلاثة خطوط مترو في العاصمة السعودية الرياض. والمشاركون الآخرون في الكونسورتيوم، الذي تقوده “إف.سي.سي” الإسبانية، هم “ألستوم” و”سيتيك” الفرنسيتان و”سامسونغ” الكورية الجنوبية و”فريسينه” السعودية و”تبيسا” الإسبانية أيضا.

وتقول ستركتون إن حصتها في المشروع التابع لهيئة تطوير مدينة الرياض، والذي يتضمن مسارات بطول 63.8 كيلومتر و26 محطة، تُقدر بنحو مليار دولار.

وأفاد ممثلو ادعاء في الجرائم المالية في بيان بإنهم قاموا بتفتيش مكاتب “ستركتون انترناشونال بي.في” و”ستركتون سيفيل برويكتن بي.في”، ولم يتضح على الفور ما إذا كان التحقيق يشمل شركات أخرى.

وقال البيان “التركيز في التحقيق على احتمال وقوع فساد وتزييف فيما يخص الحصول على عقد لبناء مترو في الرياض”. وأضاف أنه جرت مصادرة وثائق في عدة مواقع اليوم.

وأضاف ممثلو الادعاء أن التحقيق جزء من مساع لشن حملة ضد تقديم شركات هولندية رشا لمسؤولين حكوميين في الخارج.