تغيير حجم الخط ع ع ع

طالبت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية، الخميس، المجتمع الدولي بـ “محاسبة الاحتلال الإسرائيلي” على جرائمه في قطاع غزة.

وقد أصدرت الشبكة (تضم 133 منظمة)، بيانًا تندد فيه بعدوان إسرائيلي على قطاع غزة الذي أسفر – وفق معطيات وزارة الصحة- عن استشهاد 34 فلسطينيا، بينهم 8 أطفال و3 نساء، وإصابة 111 آخرين بجراح مختلفة.

وقال البيان: “على المجتمع الدولي التدخل الجاد لوقف كافة أشكال العدوان المستمر التي يرتكبها الاحتلال على شعبنا، بما في ذلك جريمة الحصار، وحماية المدنيين، وإلزام دولة الاحتلال بالمعاهدات والاتفاقيات الدولية”.

وأضاف أن “الجرائم التي يرتكبها الاحتلال تؤكد مجدداً أنه يضرب بعرض الحائط كافة الاتفاقيات والمعاهدات الدولية، مستغلاً حالة الصمت الدولي في ارتكاب المزيد من الجرائم”.

وطالبت الشبكة بـ”العمل الجاد على مساءلة دولة الاحتلال، ومحاسبتها على الجرائم التي تقترفها في غزة، بما يشمل جرائم القتل خارج إطار القانون والحصار المفروض على القطاع” منذ 2006.

ولفتت الشبكة إلى أن “الرد الحقيقي على هذا العدوان الإسرائيلي (يكون) بتحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء حالة الانقسام السياسي، بما يعزز صمود أبناء شعبنا في مواجهة الاحتلال وعدوانه”.

وفي وقت سابق الخميس، قالت وزارة الأشغال العامة والإسكان الفلسطينية، إن الغارات الإسرائيلية التي استهدفت قطاع غزة، على مدار يومين، تسببت بتدمير 30 وحدة سكنية بشكل كلي وبليغ، و500 بشكل جزئي.

وأوضحت الوزارة، في تصريح وصل الأناضول نسخة منه، أن قيمة الخسائر الإجمالية التي لحقت بالمساكن والمنشآت بلغت حوالي 2 مليون دولار أمريكي.

ومنذ فجر الثلاثاء وحتى فجر الخميس، شنّ الجيش الإسرائيلي عملية عسكرية على غزة، بدأها باغتيال القائد البارز في سرايا القدس، الذراع المسلّح لحركة الجهاد الإسلامي، بهاء أبو العطا وزوجته.

وفجر الخميس، أعلنت حركة الجهاد الإسلامي التوصل لوقف إطلاق النار مع إسرائيل بغزة، بوساطة مصرية.