تغيير حجم الخط ع ع ع

 

دعا وزير إسرائيلي سابق إلى اغتيال كل من إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، ويحيى السنوار، قائد الحركة داخل قطاع غزة المحاصر.

ووفق القناة “14” الإسرائيلية، فإن وزير المواصلات السابق في دولة الاحتلال الإسرائيلي، أيوب القر، قال، أمس السبت: “حان الوقت لإرسال إسماعيل هنية ويحيى السنوار للقاء (عبد العزيز) الرنتيسي و (أحمد ) ياسين”.

واغتال جيش الاحتلال الصهيوني قائد ومؤسس حماس، الشيخ أحمد ياسين، وخلفه عبد العزيز الرنتيسي، في 2004.

وأضاف المسؤول الصهيوني أنه “إذا لم ترد إسرائيل على إطلاق الصاروخين من قطاع غزة باتجاه غوش دان، فستكون هذه ضربة قاتلة لقوة الردع لدولة إسرائيل”.

وأردف: “سيشجع ذلك حركة حماس والمنظمات في غزة لمواصلة إطلاق النار على المواطنين الإسرائيليين”.

وأمس السبت، زعم جيش الاحتلال أن صاروخين أُطلقا من غزة، وسقطا في عرض البحر المتوسط قبالة تل أبيب.