تغيير حجم الخط ع ع ع

 

ذكرت وكالة الأناضول أن وزير الخارجية التركي قال في مقابلة يوم الثلاثاء “سيكون قرارا خاطئا إذا انسحبت تركيا بالكامل من أفغانستان”.

في مقابلة مع قناة تلفزيونية تركية، قال مولود جاويش أوغلو إن تركيا استثمرت مبالغ هائلة في أفغانستان في مختلف المجالات، بما في ذلك التعليم والأمن.

وشدد جاويش أوغلو على أن تركيا تعتبر أفغانستان دولة شقيقة، قائلا إن بلاده لم ترسل أبدا قوات معارضة إلى الدولة التي مزقتها الحرب بهدف الاستيلاء على أصولها.

وأشار إلى “أننا نحاول فقط تقديم مساهمات لبلد شقيق وليس الاستحواذ عليه”.

وفيما يتعلق بتشغيل مطار حامد كرزاي الدولي في كابول، قال جاويش أوغلو إن طالبان بحاجة إلى إثبات موثوقيتها من أجل إعادة فتح المطار أمام الرحلات الدولية.

وقال الوزير إنه نظرًا لأن طالبان ترفض أي وجود عسكري أجنبي في جميع أنحاء البلاد، فإن بعض الشركات التي يمكنها ضمان الأمن يمكن أن تكون مسؤولة عن قضايا السلامة حتى تثبت طالبان أنها موثوقة لتوفير معايير الطيران الدولية.

كما شدد جاويش أوغلو على أن المساعدات الإنسانية إلى البلاد يجب أن تستمر دون انقطاع من أجل رفاهية الشعب الأفغاني ومنع موجة أخرى من الهجرة من أفغانستان.

مستذكرًا المجتمعات العرقية المتعددة التي تعيش في أفغانستان، كرر أهمية وجود حكومة شاملة من أجل الموثوقية والاستدامة.