تغيير حجم الخط ع ع ع

صرح وزير الداخلية الليبي، فتحي باشاغا، أمس الثلاثاء، بأن حكومة فايز السراج مستعدة لتسليم السلطة للحكومة المنتخبة الجديدة برئاسة عبد الحميد دبيبة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي بالعاصمة الليبية، طرابلس، ونقلته وسائل إعلام محلية.

وأضاف باشاغا أن الحكومة الحالية مستمرة في مهامها لحين منح الحكومة الجديدة الثقة من قبل مجلس النواب.

كما دعا جميع الفاعلين في المشهد الليبي إلى دعم الحكومة الجديدة، حتى حصولها على الثقة، وتتمكن من الوصول بالبلاد إلى الانتخابات.

كما أعلن باشاغا أنه عازم على زيارة المنطقة الشرقية -التي تسيطر عليها ميليشيات الجنرال الانقلابي خليفة حفتر-، وذلك في ضوء المصالحة الوطنية، ولم يحدد باشاغا موعد هذه الزيارة.

وفي وقت سابق يوم الجمعة، انتخب أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي قائمة لمسؤولي السلطة التنفيذية، ليقوموا على أمر إدارة المرحلة الانتقالية حتى الموعد المزمع فيه إجراء الانتخابات العامة في البلاد، وهو 24 ديسمبر/ كانون الأول 2021.

وعلى رأس القائمة المنتخبة، محمد يونس المنفي رئيسًا للمجلس الرئاسي، إضافة إلى موسى الكوني وعبد الله اللافي كعضوين في المجلس، بينما اختير عبد الحميد دبيبة رئيسًا لمجلس الوزراء.

ومن المنتظر إعلان دبيبة عن تشكيل حكومة جديدة خلال 21 يومًا -بدأت منذ الجمعة 5 فبراير/ شباط 2021.

ويعقب التشكيلَ تقديمُه إلى مجلس النواب من أجل التصديق عليها ومنحها الثقة، وفي حال تعذر حدوث هذه الخطوة، فسيعود الأمر مرة أخرى إلى ملتقى الحوار السياسي.