fbpx
Loading

“وسامكم لا يشرفني” .. كاتب إيطالي يعيد وسام الجوقة الفرنسية احتجاجا على منحه للسيسي

بواسطة: | 2020-12-13T18:58:36+02:00 الأحد - 13 ديسمبر 2020 - 6:58 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

في صفعة جديدة على وجه الانقلابي عبدالفتاح السيسي، قرر الصحفي والكاتب الإيطالي كورادو أوجياس، إعادة وسام جوقة الشرف الذي منحته إياه فرنسا احتجاجاً على منحه للديكتاتور المصري خلال زيارته الأخيرة لباريس.

وفي مقال كتبه في صحيفة لا ريبوبليكا اليسارية الإيطالية، قال الكاتب: “في رأيي، لم يكُن ينبغي للرئيس ماكرون أن يمنح وسام جوقة الشرف لرئيس دولة كان متواطئاً بشكل موضوعي مع المجرمين الفظيعين، أقول هذا لذكرى جوليو ريجيني المسكين”. 

وأضاف كورّادو في مقاله أن “الطريقة الإجرامية التي تتعامل بها السلطات المصرية بدايةً من رئيس الدولة السيسي، نسميها في أحسن الأحوال انتهاكاً لنظام العدالة، فضلاً عن الشرائع الإنسانية المشتركة، وهذا كله وضع إيطاليا أمام بديل حقيقي للشيطان”، كما قال. 

وكان ماكرون قد سلم وسام الجوقة وهو أرفع وسام فرنسي للسيسي، وهو ما أثار ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب قمع حقوق الإنسان الذي يمارَس في مصر، وفقاً للمنظمات الإنسانية غير الحكومية.

بحسب وكالة الأنباء الفرنسية فإن تسليم الوسام لم يكُن مدرجاً على البرنامج الرسمي للزيارة التي قام بها السيسي، ولا العشاء التكريمي الذي أقيم على شرف المناسبة، التي لم تحضرها ولم تنشر صورها وسائل إعلام فرنسية رسمية، بحسب الوكالة. 

وتعصف قضية الطالب ريجيني بالعلاقات بين القاهرة وروما، حيث تتهم إيطاليا بانتظام السلطات المصرية بعدم التعاون مع المحققين الإيطاليين. 

واتهمت روما أربعة أشخاص من قوات الأمن المصرية، بالتسبب في مقتل طالب الدكتوراه الإيطالي جوليو ريجيني،  كما قال ممثلو الادعاء في إيطاليا، الخميس، إنه بعد تحقيقهم في اختفاء وقتل ريجيني فإنهم حددوا أربعة ضباط بارزين كمشتبه بهم في الجريمة.


اترك تعليق