تغيير حجم الخط ع ع ع

 

نقلت وكالة الأناضول التركية أن وفدًا من جهاز المخابرات العامة المصري وصل إلى قطاع غزة، اليوم الأحد، للمرة الثانية منذ انتهاء عدوان الاحتلال الإسرائيلي على القطاع المحاصَر.

وقالت الوكالة نقلًا عن مصدر فلسطيني مُطلع إن “الوفد الأمني المصري برئاسة أحمد عبد الخالق، مسؤول الملف الفلسطيني بجهاز المخابرات العامة المصري، وصل غزة، عبر حاجز بيت حانون (إيرز)، شمالي القطاع”. 

وأضاف المصدر أن الوفد سيلتقي قيادة حركة حماس لاستكمال مباحثات وقف إطلاق النار (غير المباشرة) بين الفصائل الفلسطينية ودولة الاحتلال الإسرائيلي التي دخلت حيز التنفيذ يوم الجمعة.

وتسببت ممارسات الاحتلال الإسرائيلي الاستيطانية المتعجرفة في المسجد الأقصى والشيخ جراح إلى تصعيد أعمال المقاومة المشروعة للفلسطينيين دفاعًا عن إخوانهم ومقدساتهم وأراضيهم المحتلة، وهو ما كان سببًا في اندلاع جولة جديدة من العدوان على قطاع غزة، انتهت فجر الجمعة بانتصار المقاومة الفلسطينية.

وأسفر العدوان الإسرائيلي الهمجي على الأراضي الفلسطينية المحتلة وغزة منذ 13 أبريل/نيسان الماضي، عن 274 شهيدًا، بينهم 70 طفلًا، و40 سيدة، و17 مسنًا، فيما أدى إلى أكثر من 8900 إصابة، منها 90 صُنفت على أنها “شديدة الخطورة”.​​​​​​​